الاحتلال الإسرائيلي يعتقل 13 فلسطينياً من الضفة الغربية

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الثلاثاء وفجر اليوم الأربعاء، 12 مواطناً فلسطينياً، خلال اقتحامات نفذتها في مناطق متفرقة من الضفة الغربية.

الاحتلال الإسرائيلي يعتقل 13 فلسطينياً من الضفة الغربية

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء الثلاثاء وفجر اليوم الأربعاء، 13 مواطناً فلسطينياً، خلال اقتحامات نفذتها في مناطق متفرقة من الضفة الغربية.

وأوضح نادي الأسير الفلسطيني، في بيان صحافي، أن خمسة مواطنين من بيت لحم اعتُقلوا، بينهم الشاب منتصر عدنان عبيات، وهو نجل الأسير عدنان عبيات المحكوم بالسجن مدى الحياة، بينما اعتُقِل فلسطيني من نابلس.

واعتقلت قوات الاحتلال أسعد أمين حنتولي، وهو رئيس بلدية بلدة سيلة الظهر جنوب جنين، والأسير السابق فهد عبد العزيز زعرور، بينما تحدّثت مصادر صحافية عن اختطاف قوة إسرائيلية خاصة، ليل الثلاثاء - الأربعاء، الشاب محمد مطاحن من مخيم جنين، والاعتداء عليه بعدما دهمت محطة وقود في بلدة برقين غرب جنين، فيما جرى اعتقال مواطنين من رام الله، ومواطن آخر من أريحا.

و اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، الشاب يوسف الصرفندي من مخيم عين السلطان غرب مدينة أريحا، واعتدت على شقيقه أحمد بالضرب المبرح، عقب مداهمة منزله في المخيم وتفتيشه، ما يرفع عدد المعتقلين اليوم والليلة الماضية، إلى 13 معتقلاً فلسطينياً.

 

إلى ذلك، فتشت قوات الاحتلال، اليوم الأربعاء، عدداً من المنازل في الخليل، واستدعت مواطناً فلسطينياً لمراجعة مخابراتها، بينما عرقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الأربعاء، وصول طلاب بلدة اللبن الشرقية إلى مدارسهم الواقعة على الشارع الرئيسي الرابط بين مدينتي نابلس ورام الله، بعدما اعترضت طريقهم.

في الأثناء، استولت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية، على جرافة خلال عملها في خربة ابزيق، شمال طوباس، وفق ما أفاد به الناشط الحقوقي عارف دراغمة.

على صعيد آخر، انتزعت محافظة طوباس، بالتعاون مع هيئة مقاومة الجدار والاستيطان، ثلاثة أوامر احترازية بوقف هدم خلايا شمسية وبركس في قرية بردلة وآبار ارتوازية في عاطوف وسهل البقيعة في الأغوار الشمالية شمال شرق الضفة الغربية، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية "وفا" عن مسؤول ملف الأغوار في محافظة طوباس معتز بشارات.

وفي وقت لاحق، قالت "هيئة شؤون الأسرى والمحررين" في بيان إن "حالة من التوتر والاضطراب تسود معتقل جلبوع بعد اقتحام قسم 4 وتفريغه من الأسرى كافة ونقلهم إلى سجون أخرى"، مشيرة إلى أن إدارة المعتقل حاولت نقل عدد من أسرى القسم إلى أقسام أخرى في جلبوع، إلا أن الأسرى رفضوا دخولها، لتنقلهم قوات القمع الإسرائيلية إلى الزنازين.


وأفاد محامي الهيئة، أكرم سمارة، في بيان بأن محكمة عوفر العسكرية الإسرائيلية أصدرت أمس، أحكاماً متفاوتة لعدة سنوات بحق 3 أسرى من مخيم الجلزون شمال مدينة رام الله، مرفقة بغرامات مالية.
وبيّن سمارة أن المحكمة حكمت على الأسير أحمد كاظم بصبوص 10 سنوات وغرامة مالية قدرها 8000 شيكل بالعملة الإسرائيلية، فيما حكمت على الشاب محمود أحمد نخلة بالسجن 5 سنوات وثمانية أشهر وغرامة مالية قدرها 4000 شيكل، والشاب محمد بسام شكوكاني بالسجن 6 سنوات وأربعة أشهر وغرامة مالية قدرها 4000 شيكل.