الجيش الإيراني يطلق تهديداً حاداً للقوات الأمريكية في مياه الخليج

شفق نيوز/ وجهت القوات المسلحة الإيرانية، تهديدا حادا إلى الولايات المتحدة، مؤكدة أنها "ستتلقى صفعة أقوى من ذي قبل في حال اعتدت على المياه الإيرانية ومصالح شعبنا في مياه الخليج".قال المتحدث باسم القوات المسلحة الإيرانية، أبو الفضل شكارجي، في تصريحات مع التلفزيون الرسمي، إن "الولايات المتحدة ستتلقى صفعة أقوى من ذي قبل في حال اعتدت على المياه الإيرانية ومصالح شعبنا في مياه الخليج"، معتبرا أن "تهديد ترامب بتدمير الزوارق الإيرانية يأتي في إطار الحرب النفسية وسعيه لكسب امتيازات في الانتخابات الرئاسية".وتابع شكارجي: "عندنا انتقاد دائم لأعدائنا وعلى رأسهم الأمريكيين وهو أنه ماذا يريدون من دول المنطقة في مياه الخليج الفارسي؟ إن دول منطقة الخليج الفارسي قادرة على توفير الأمن فيها، إلا أن سؤالنا هو أنه عن ماذا يبحث الأمريكيون في هذه المنطقة وماذا تفعل سفنهم الحربية وطائراتهم ووحداتهم القتالية في هذه المنطقة؟.وأكد أن "القوات الأمريكية في الخليج تلوث المياه وتتعرض للصيادين والسفن التجارية ويحق لها العبور من المياه الدولية عندما لا تسبب الأذى للآخرين"، مضيفا أن "الأمريكيين فضلا عن أنه ليس لديهم أي رد على سؤالنا هذا، فإنهم يثيرون المشاكل ويتجاهلون القوانين الدولية أيضا".وفي الرد على سؤال حول التهديد الأخير الذي أطلقه ترامب بأنه أمر السفن الحربية الأمريكية في منطقة الخليج بإطلاق النار على الزوارق الإيرانية، قال العميد شكارجي، إن" السيد ترامب يطلق في بعض الأحيان مثل هذه التصريحات ضدنا في إطار الحرب النفسية وإرباك أذهان الرأي العام وتقوية رصيده في الانتخابات القادمة وكذلك الهرب من القضايا الداخلية لبلاده، ولكن علينا أن نقول للرأي العام لدينا بأن الحق معنا لأن الأمريكيين يتجاهلون القوانين الدولية ويخلقون المشاكل وفي مثل هذه الظروف لو ارتكبوا خطأ محتملا وتلقوا الصفعة فهو جزاء لهم". وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال إن سفن البحرية الأمريكية ستطلق النار على الزوارق الإيرانية إذا اقتربت من السفن الأمريكية، فيما رد قائد الحرس الثوري الإيراني عليه قائلا إن قوات بلاده سترد على أي تهديد أمريكي لأمن إيران في الخليج ردا حاسما وفعالا.

الجيش الإيراني يطلق تهديداً حاداً للقوات الأمريكية في مياه الخليج
شفق نيوز/ وجهت القوات المسلحة الإيرانية، تهديدا حادا إلى الولايات المتحدة، مؤكدة أنها "ستتلقى صفعة أقوى من ذي قبل في حال اعتدت على المياه الإيرانية ومصالح شعبنا في مياه الخليج".قال المتحدث باسم القوات المسلحة الإيرانية، أبو الفضل شكارجي، في تصريحات مع التلفزيون الرسمي، إن "الولايات المتحدة ستتلقى صفعة أقوى من ذي قبل في حال اعتدت على المياه الإيرانية ومصالح شعبنا في مياه الخليج"، معتبرا أن "تهديد ترامب بتدمير الزوارق الإيرانية يأتي في إطار الحرب النفسية وسعيه لكسب امتيازات في الانتخابات الرئاسية".وتابع شكارجي: "عندنا انتقاد دائم لأعدائنا وعلى رأسهم الأمريكيين وهو أنه ماذا يريدون من دول المنطقة في مياه الخليج الفارسي؟ إن دول منطقة الخليج الفارسي قادرة على توفير الأمن فيها، إلا أن سؤالنا هو أنه عن ماذا يبحث الأمريكيون في هذه المنطقة وماذا تفعل سفنهم الحربية وطائراتهم ووحداتهم القتالية في هذه المنطقة؟.وأكد أن "القوات الأمريكية في الخليج تلوث المياه وتتعرض للصيادين والسفن التجارية ويحق لها العبور من المياه الدولية عندما لا تسبب الأذى للآخرين"، مضيفا أن "الأمريكيين فضلا عن أنه ليس لديهم أي رد على سؤالنا هذا، فإنهم يثيرون المشاكل ويتجاهلون القوانين الدولية أيضا".وفي الرد على سؤال حول التهديد الأخير الذي أطلقه ترامب بأنه أمر السفن الحربية الأمريكية في منطقة الخليج بإطلاق النار على الزوارق الإيرانية، قال العميد شكارجي، إن" السيد ترامب يطلق في بعض الأحيان مثل هذه التصريحات ضدنا في إطار الحرب النفسية وإرباك أذهان الرأي العام وتقوية رصيده في الانتخابات القادمة وكذلك الهرب من القضايا الداخلية لبلاده، ولكن علينا أن نقول للرأي العام لدينا بأن الحق معنا لأن الأمريكيين يتجاهلون القوانين الدولية ويخلقون المشاكل وفي مثل هذه الظروف لو ارتكبوا خطأ محتملا وتلقوا الصفعة فهو جزاء لهم". وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال إن سفن البحرية الأمريكية ستطلق النار على الزوارق الإيرانية إذا اقتربت من السفن الأمريكية، فيما رد قائد الحرس الثوري الإيراني عليه قائلا إن قوات بلاده سترد على أي تهديد أمريكي لأمن إيران في الخليج ردا حاسما وفعالا.