بعد لقائه طبيبا مصابا بكورونا.. بوتين يقرر العمل عن بعد

قرر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تغيير طريقة التسليم والامتناع عن المصافحة باليد، نظراً لخطورتها في نقل فيروس كورونا، لاسيما أنه التقى طبيباً مؤخراً ثبتت إصابته بالوباء. كما قرر بوتين العمل عن بعد

بعد لقائه طبيبا مصابا بكورونا.. بوتين يقرر العمل عن بعد
قرر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تغيير طريقة التسليم والامتناع عن المصافحة باليد، نظراً لخطورتها في نقل فيروس كورونا، لاسيما أنه التقى طبيباً مؤخراً ثبتت إصابته بالوباء. كما قرر بوتين العمل عن بعد لمزيد من الحيطة خوفاً من العدوى. وأعلن الناطق باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف، أن بوتين يمارس العمل عن بعد قدر الإمكان. وجاء ذلك في معرض رده على سؤال صحافي عما إذا كان بوتين وجميع من زار معه قبل أسبوع مستشفى "كوموناركا" الخاص بعلاج مرضى كورونا في موسكو، سيخضعون لعزل ذاتي، بعد أن كُشف في وقت لاحق أن كبير أطباء هذا المستشفى دينيس بروتسينكو أصيب بالفيروس. وقال بيسكوف: "طبعا، نتوخى الاحتياطات، ونتجنب عقد اجتماعات ونحاول العمل عن بعد قدر الإمكان. وأقول لكم نيابة عن الرئيس: ترون أنه أيضا يسعى هذه الأيام أن يفعل كل شيء عن بعد" وذلك قبل دقائق من اجتماع بين بوتين والحكومة الروسية عقد بشكل غير معتاد عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة. وأكد الكرملين أن بوتين يخضع لفحوصات طبية دورية خاصة بفيروس كورونا وكل شيء على ما يرام. وأقر بيسكوف أن قاعدة إجراء اختبار الكشف عن كورونا لجميع من يلتقيهم بوتين، لم يتم التقيد بها خلال زيارته المستشفى، وقال: "لا نعرف ما إذا خضع الدكتور بروتسينكو للفحص (قبل ذلك)، لأنه لم يكن أصلا على علم بزيارة الرئيس"، متمنياً للطبيب الشفاء العاجل. وفي وقت سابق أكد بيسكوف، أن الرئيس بوتين يخضع لفحوصات طبية دورية خاصة بفيروس كورونا، مشددا على أن حالته الصحية جيدة. ويأتي هذا التصريح بعدما أعلنت إصابة كبير الأطباء في المستشفى الرئيسي في موسكو الذي يعالج مرضى كوفيد-19 والذي استقبل بوتين في هذه المؤسسة الأسبوع الماضي، بفيروس كورونا المستجد.وكان دينيس بروتسنكو رئيس أطباء مستشفى كوموناركا بضواحي موسكو الذي أصبح أبرز مؤسسة تعالج المصابين بفيروس كورونا، أعلن الثلاثاء إصابته لكن من دون أن تظهر عليه أعراض مثيرة للقلق. وفي 24 آذار/مارس استقبل في هذا المستشفى الواقع في ضواحي موسكو الرئيس بوتين خلال زيارة حظيت بتغطية إعلامية واسعة. وأكد بيسكوف الاربعاء أن "كل الذين كانوا مع الرئيس في كوموناركا يجرون فحوصات يومية للكشف عن فيروس كورونا المستجد" بعدما كان أكد الثلاثاء أن تحاليل الرئيس الروسي جاءت "طبيعية". ووضع نصف سكان روسيا تحت إجراءات العزل منذ الاثنين لمنع انتشار كوفيد-19 حيث أحصت البلاد 2777 حالة رسميا و24 وفاة.