رفض ماكرون طلبه فقرر الموت بطريقته.. فرنسي ينقل لحظات حياته الأخيرة “مباشرة عبر فيسبوك” والشركة تقطع البث

قالت إدارة فيسبوك السبت 5 سبتمبر/أيلول 2020 إنها ستمنع فرنسياً يعاني من مرض عضال من بث مباشر لموته بعد إعلان عزمه القيام بعرض لحظات حياته الأخيرة أمام الرأي العام على منصات التواصل ورفضه الطعام والشراب. آلان كوك البالغ من العمر 57 عاماً الذي يعاني من مرض ميؤوس من علاجه منذ نحو 30 عاماً كان طلب […]

رفض ماكرون طلبه  فقرر الموت بطريقته..  فرنسي ينقل لحظات حياته الأخيرة “مباشرة عبر فيسبوك” والشركة تقطع البث

قالت إدارة فيسبوك السبت 5 سبتمبر/أيلول 2020 إنها ستمنع فرنسياً يعاني من مرض عضال من بث مباشر لموته بعد إعلان عزمه القيام بعرض لحظات حياته الأخيرة أمام الرأي العام على منصات التواصل ورفضه الطعام والشراب.

آلان كوك البالغ من العمر 57 عاماً الذي يعاني من مرض ميؤوس من علاجه منذ نحو 30 عاماً كان طلب أن يحصل على حق القتل الرحيم المثير للجدل، لكن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون رفض منحه ذلك، حسب تقرير هيئة الإذاعة البريطانية BBC.

كوك كتب السبت على فيسبوك من سريره في منزله في ديجون ، بعد أن أعلن أنه “انتهى من وجبته الأخيرة”: “الطريق إلى الخلاص يبدأ وصدقوني، أنا سعيد”.

وأضاف “أعلم أن الأيام المقبلة ستكون صعبة لكنني اتخذت قراري وأنا هادئ”. وتوقع كوك أن يعيش أقل من أسبوع، مشيراً إلى أنه سينقل ساعاته الأخيرة مباشرة عبر صفحته على “فيسبوك” اعتباراً من صباح السبت لكن فيسوك عارض ذلك وحجب بث مباشر لوفاته.

فيسبوك أعلن عبر أحد المتحدثين باسمه أنه “رغم احترامنا قرار (كوك) الهادف إلى لفت الانتباه إلى مشكلته المعقدة، اتخذنا بناء على نصيحة الخبراء تدابير لمنع البث المباشر عبر حساب آلان أنظمتنا لا تسمح لنا بعرض محاولات الانتحار”. 

ليرد كود مخاطباً داعميه “الأمر يعود إليكم الآن ابعثوا برسائل للشركة احتجاجاً على أساليبها في منع حرية التعبير”. 

وكتب كوك رسالة إلى قصر الإليزيه يطالب فيها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بالسماح لطبيب بأن يصف له نوعاً من الباربتيورات (أدوية مثبطة للجهاز العصبي) لكي “يرحل بسلام”، حسب تقرير فرانس 24.

ورد ماكرون في رسالة إلى كوك جاء فيها “لأنني لست فوق القانون، لا أستطيع تلبية طلبكم. لا يمكنني أن أطلب من أي كان تخطي إطارنا القانوني الحالي”.