رونالدينيو يتعلم "النجارة" في السجن

يقضي البرازيلي رونالدينيو وقته بالسجن في تعلم النجارة، ومن المحتمل أن تمتد فترة تواجده في السجن الذي يتواجد بضواحي أسونسيون عاصمة باراغواي إلى ستة أشهر.وألقت سلطات الباراغواي القبض على نجم كرة القدم

رونالدينيو يتعلم "النجارة" في السجن
يقضي البرازيلي رونالدينيو وقته بالسجن في تعلم النجارة، ومن المحتمل أن تمتد فترة تواجده في السجن الذي يتواجد بضواحي أسونسيون عاصمة باراغواي إلى ستة أشهر. وألقت سلطات الباراغواي القبض على نجم كرة القدم وشقيقه بعد دخولهما إلى البلاد بجوازات سفر مزورة. وكشفت التقارير الصحافية أن نجم برشلونة السابق يتعلم النجارة ويقضي وقتا طويلا في ذلك، وذكر موقع "أي اس بي إن" الإسباني : يقال أن رونالدينيو محبوب من قبل زملاءه السجناء ويشعر بالراحة حاليا في السجن، كما يستمر نجم "السامبا" في لعب كرة القدم مع السجناء والضباط، إلا أنه يفتقد الموسيقى. وأضاف التقرير: يفتقد رونالدينيو والدته، ويتحدث معها كل يوم في الفترة المسائية، ويرى أنها من أكبر المخاوف بالنسبة له، لكنه يلعب كرة القدم يوميا، ويعلم السجناء بعض المهارات، وتمكن من الانسجام معهم بسرعة، ودائما ما يطلبون منه التوقيع على القبعات والقمصان. وأمضى رونالدينيو عيد ميلاده الـ 40 خلف القضبان، يوم السبت، ونظم حفل شواء ضخم، ويشار إلى أن القاضي رفض حبسه منزلياً أو حتى الخروج بكفالة، فيما تحدثت مصادر أخرى أن اللاعب البرازيلي يواجه تهماً تتعلق بغسيل الأموال.