فيلم عن فيل بصوت ميغان ماركل.. أول إعلان لـ”دوقة ديزني” بعد مغادرتها العائلة المالكة

صدر أول عمل فني لدوقة ساسكس ميغان ماركل بعد مغادرتها العائلة المالكة، إذ تقوم ميغان بالتعليق الصوتي في فيلم وثائقي لديزني عن الأفيال.

فيلم عن فيل بصوت ميغان ماركل.. أول إعلان لـ”دوقة ديزني” بعد مغادرتها العائلة المالكة
صدر أول عمل فني لدوقة ساسكس ميغان ماركل بعد مغادرتها العائلة المالكة، إذ تقوم ميغان بالتعليق الصوتي في فيلم وثائقي لديزني عن الأفيال. صحيفة The Daily Mail البريطانية، قالت الجمعة 27 مارس/آذار 2020، إن أجرها مقابل هذا الفيلم سيذهب بالكامل إلى مؤسسة “Elephants Without Borders” الخيرية، وهي منظمة تهدف للحفاظ على الحياة البرية وتساعد على حماية الحيوانات من الصيد غير القانوني. أول تعليق صوتي لميغان ماركل وافقت ميغان على أداء التعليق الصوتي بعد طلبٍ مباشر من ديزني، وبعد مشاهدة لقطات من الفيلم الوثائقي، ويُعتقد أنها سجلته في لندن هذا الخريف. عجز مقطع دعائي لفيلم “Elephant” عن منح الجمهور لمحة عن أداء ميغان السردي في الفيلم، لكنه كشف أن القصة تدور حول “رحلة مذهلة لأسرةٍ لمسافة ألف ميل عبر إفريقيا، في مغامرة سوف تغير حياتهم”. يأتي ذلك بعد تصوير دوق ساسكس (35 عاماً)، وهو يُثني على مهارات زوجته في التعليق الصوتي للرئيس التنفيذي لشركة ديزني، بوب إيغر، في العرض الأول لفيلم “Lion King” بالمملكة المتحدة في يوليو/تمّوز الماضي. كشفت شركة ديزني، الخميس 26 مارس/آذار، أن بث الفيلم الوثائقي، الذي ينتمي إلى مجموعة أفلامها الوثائقية عن الحياة البرية (ديزني نيتشر)، من المقرر أن يبدأ في 3 أبريل/نيسان، على منصة “+Disney”، وذلك بعد ثلاثة أيام من تخلي ميغان وهاري عن مهامهما الملكية. قصة الفيل الإفريقي يحكي الفيلم حياة أنثى الفيل الإفريقي، شاني، وابنها المفعم بالحيوية، جومو، تقودهما الأم الحاكمة، غايا، عبر صحراء كالاهاري. وسيواجه كلاهما موارد متناقصة ومفترسات شرسة بينما يحاولان اتباع خطى أسلافهما نحو جنة خضراء. في العام الماضي، قالت الدوقة مازحةً، إنها حضرت مع هاري العرض الأول لفيلم “The Lion King” في لندن، من أجل “الترويج لنفسها” بغرض العمل، وفقاً لما كشفته لقطات من هذا الحدث. وأيضاً، جرى تصوير الدوق وهو يُثني على مهارات التعليق الصوتي لزوجته للرئيس التنفيذي لشركة ديزني، بوب إيغر، بهذه المناسبة في يوليو/تمّوز الماضي. في هذا المقطع المفاجئ، أشار الأمير هاري إلى زوجته وقال: “هل تعلم أنها تؤدي تعليقاتٍ صوتية؟”، أجاب إيغر الذي شعر بالدهشة: “لم أكن أعرف ذلك”، قبل أن يكمل هاري: “تبدو متفاجئاً، إنها مهتمة حقاً بالأمر”. بينما تواصل ميغان، التي كانت إلى جوار الأمير هاري، التحدث إلى بيونسيه، يقول الرئيس التنفيذي للشركة: “سيكون من دواعي سرورنا أن نجرب ذلك. إنها فكرة رائعة”. عودة إلى الحياة المهنية عندما خُطبَت ميغان  لهاري في عام 2017، تخلت عن حياة مهنية ناجحة كممثلة، مع أبرز أدوارها في مسلسل “Suits” الأمريكي الذي يتحدث عن المجال القانوني والمحاماة. لكن تلمّح الترتيبات القائمة مع ديزني إلى الخطط المهنية المستقبلية لميغان، والتي يمكن أن نرى فيها الزوجين يستخدمان مكانتهما كمشاهير لخدمة الأهداف المختارة. سوف يتخلى دوق ودوقة ساسكس رسمياً، عن وضعيهما كعضوين رفيعي المقام بالعائلة المالكة البريطانية في 31 مارس/آذار؛ إذ “يعملان ليصبحا مستقلين مالياً”. في الشهر الماضي، اتضح أن ميغان يمكن أن تجني 100 مليون دولار هذا العام إذا قبلت جميع العروض التي تأتيها، وذلك وفقاً لسيمون هوك الذي يدير مجموعة شركات علاقات عامة وتسويق. في حديث لقناة “The Morning Toast” على موقع يوتيوب، قال سيمون (36 عاماً)، من كندا، وهو صاحب شركة “Command Entertainment Group” للعلاقات العامة، إن وكالته “غمرتها” عروض عمل “ضخمة” للممثلة السابقة بعد مغادرتها وزوجها العائلة المالكة. لا يُعتقد أن سيمون، وهو صديق مقرب لكيم كارداشيان، يمكن أن يمثل ميغان، لكن رغم ذلك تلقت وكالته عروضاً كثيرة. وفي الوقت نفسه، كشف القائمون على مسلسل “The Simpsons” أنهم يريدون ظهور الدوقة في مسلسلهم الكوميدي الشهير.