كورونا يعيد ذكريات الحرب العالمية الثانية لمصنعي السيارات

رحب المئات من مستخدمي تويتر بعرض الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، إيلون مسك، لتصنيع أجهزة التنفس لمرضى فيروس كورونا بعد أن ناشدت السلطات التبرع بأقنعة التنفس.وغرد مسك على تويتر ردا على أحد متابعيه قائلا

كورونا يعيد ذكريات الحرب العالمية الثانية لمصنعي السيارات
رحب المئات من مستخدمي تويتر بعرض الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، إيلون مسك، لتصنيع أجهزة التنفس لمرضى فيروس كورونا بعد أن ناشدت السلطات التبرع بأقنعة التنفس. وغرد مسك على تويتر ردا على أحد متابعيه قائلا "إذا كان هناك نقص بأجهزة التنفس فسنصنعها". وأثار التعليق على الفور مئات الردود التي حثته على التحرك للمساعدة. وبذلك تكون شركة تسلا قد انضمت إلى شركة جنرال موتورز في عرض تصنيع أجهزة التنفس في مصانع السيارات. وهناك محادثات مع البيت الأبيض في هذا الشأن لكن إدارة ترمب لم تطلب من الشركة ذلك بعد بشكل رسمي، بحسب مصادر رويترز. وتعيد هذه الأحداث الحرب العالمية الثانية إلى الذاكرة حين تحولت مصانع السيارات في ديترويت من تصنيع السيارات إلى تصنيع الدبابات والمعدات العسكرية.