كوشنر: البيت الأبيض يراجع صفقة "أوراكل" و"تيك توك"

قال المستشار في البيت الأبيض جاريد كوشنر، اليوم الثلاثاء، إن البيت الأبيض يجري مراجعة لمسعى "أوراكل" للتعاون مع "بايتدانس" الصينية لمواصلة تشغيل تطبيق "تيك توك" في الولايات المتحدة.

كوشنر: البيت الأبيض يراجع صفقة "أوراكل" و"تيك توك"

قال المستشار في البيت الأبيض جاريد كوشنر، اليوم الثلاثاء، إن البيت الأبيض يجري مراجعة لمسعى "أوراكل" للتعاون مع "بايتدانس" الصينية لمواصلة تشغيل تطبيق "تيك توك" في الولايات المتحدة، وأضاف أنه ليس لديه علم حول ما إذا كانت علاقة أي شركة بالرئيس لها تأثير على الصفقة.

وردّ كوشنر على سؤال من "سي أن بي سي" عما إذا كان التحرك صوب "أوراكل" بدلاً من "مايكروسوفت" بسبب تأثير علاقات الرئيس دونالد ترامب، فأجاب "على حد علمي، لا. في النهاية من حق الشركات أن تحدد من تريد أن تبرم صفقة معه".

وكانت وكالة "رويترز" قد نقلت عن شخص مطّلع قوله إنّ شركة "بايتدانس" الصينية اختارت كونسورتيوم تقوده شركة "أوراكل" لصفقة عمليات تطبيق "تيك توك" للمقاطع المصورة القصيرة في الولايات المتحدة، متفوّقاً بذلك على شركة "مايكروسوفت" المنافسة.

 

وذكرت "مايكروسوفت"، يوم الأحد، أن "بايتدانس" أبلغتها بأنها لن تبيعها عمليات "تيك توك" في الولايات المتحدة.

وتجري "بايتدانس" محادثات لبيع عمليات "تيك توك" في الولايات المتحدة لمشترين محتملين، منذ أن هدد الرئيس دونالد ترامب، الشهر الماضي، بحظر هذه الخدمة إذا لم تُبع.

وستحتاج "بايتدانس" إلى موافقة حكومتي الولايات المتحدة والصين على هذه الصفقة. وأصدرت بكين قيوداً جديدةً على صادرات التكنولوجيا، فبات من الضروري الحصول على موافقة الحكومة، وهي عملية قد تستغرق ما يصل إلى 30 يوماً، بينما، في منتصف أغسطس/آب، أعطى ترامب الشركة 90 يوماً لبيع "تيك توك" أو مواجهة الحظر.

(رويترز، العربي الجديد)