لأول مرة بالعالم العربي.. دول التطبيع توحد بث قنواتها مع قناة إسرائيلية، ودبي تكتب شعارها بالعبرية (فيديو)

عرضت قناة دبي الإماراتية، والتلفزيون البحريني، الثلاثاء 15 سبتمبر/أيلول 2020، بثاً مشتركاً مع القناة الـ12 الإسرائيلية، احتفالاً بتوقيع اتفاقيتي السلام بين الإمارات والبحرين، وتل أبيب برعاية أمريكية.

لأول مرة بالعالم العربي.. دول التطبيع توحد بث قنواتها مع قناة إسرائيلية، ودبي تكتب شعارها بالعبرية (فيديو)

عرضت قناة دبي الإماراتية، والتلفزيون البحريني، الثلاثاء 15 سبتمبر/أيلول 2020، بثاً مشتركاً مع القناة الـ12 الإسرائيلية، احتفالاً بتوقيع اتفاقيتي السلام بين الإمارات والبحرين، وتل أبيب برعاية أمريكية.

مذيع تلفزيون دبي قال أثناء البث: “أهلاً وسهلاً، شالوم، تحية محملة بالسلام من مركز الأخبار في تلفزيون دبي إلى الزملاء في القناة 12 الإسرائيلية وتحية سلام إلى زميلي في تلفزيون البحرين”.

ليرد مذيع تلفزيون البحرين بالقول: “شالوم تحية لكم منا من مركز الأخبار في تلفزيون البحرين، صفحة جديدة بين مملكة البحرين ودولة إسرائيل، نرحب بكم في هذا اللقاء بيننا كإعلاميين من البحرين وإسرائيل”.

أما مذيعة القناة الإسرائيلية 12 فردت التحية باللغة العبرية، وأعلنت أن هذا بث مشترك، وختمت بالقول: “السلام عليكم، مساء الخير لمحمد الكعبي من تلفزيون دبي وبسام البدوي من تلفزيون البحرين”. 

كما وضعت قناة دبي اسمها باللغة العبرية، أثناء نقل مراسم توقيع اتفاقيتي “التطبيع”، وهو ما يعد المرة الأولى التي تخرج فيها قناة عربية ببث مشترك مع قناة إسرائيلية.

غضب على تويتر: الكتابة العبرية على شعار قناة دبي والبث المشترك مع القناة الإسرائيلية أثار غضب وسخط رواد تويتر؛ إذ راح  المغرد كمال يتساءل: “شعار قناة دبي أصبح بالعبرية إلى جانب العربية والإنجليزية! ماذا يحدث في الوطن العربي؟”.

أما المغرد ناصر فقال: “تطبيع ثم تهويد والباقي أعظم.. قناة دبي تُغير شعارها وتضع كلمة دبي بالعبرية فوق العربية!”.

فيما كتب  المغرد الذي يطلق على نفسه اسم المغامر: “حتى قناة دبي مكتوبة بالعبري!! ماذا يحدث في هذه الدولة؟”. 

أما مغرد آخر يطلق على اسمه العيد فقال: “أول بث تطبيعي مشترك بين تلفزيون دبي والبحرين مع قناة إسرائيلية حوّلوا قبلتهما إلى تل أبيب!”. 

توقيع التطبيع: وبرعاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وقّعت الإمارات والبحرين اتفاقي التطبيع مع إسرائيل في البيت الأبيض، الثلاثاء، رغم الرفض والإدانة الواسعة من الجانب الفلسطيني. وعقب توقيع الاتفاقين بثلاث لغات، الإنجليزية والعربية والعبرية، انتهت مراسم الفعالية. 

وحضر مراسم التوقيع وزيرا الخارجية الإماراتي الشيخ عبدالله بن زايد، والبحريني عبداللطيف الزياني، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وأعلنت البحرين، الجمعة، التوصل إلى اتفاق على إقامة علاقات دبلوماسية كاملة مع إسرائيل، برعاية أمريكية، لتلحق بالإمارات التي اتخذت خطوة مماثلة، في 13 أغسطس/آب 2020.

في حين أعلنت قوى سياسية ومنظمات عربية رفضها بشكل واسع لهذا الاتفاق، وسط اتهامات بأنه “طعنة” في ظهر قضية الأمة، بعد ضربة مماثلة من الإمارات.

في المقابل، شارك مئات الفلسطينيين في غزة، أمس الثلاثاء، في وقفات احتجاجية بعدد من محافظات القطاع، ضد اتفاقي التطبيع الإماراتي والبحريني مع إسرائيل، بدعوة من “القيادة الفلسطينية الموحدة للمقاومة الشعبية”.