لمواجهة تفشي كورونا.. ريال مدريد يسير على نهج ليفربول ويغلق النادي وملعب البرنابيو

يبدو أن جميع أندية أوروبا بدأت تشعر بالخوف الشديد تجاه فيروس "كورونا المستجد" الخطير، حيث بدأت تباعاً تغلق كل مقراتها وملاعبها في الفروع كافة؛ لعدم اختلاط الجماهير ومنح فرصة للفيروس

لمواجهة تفشي كورونا.. ريال مدريد يسير على نهج ليفربول ويغلق النادي وملعب البرنابيو
يبدو أن جميع أندية أوروبا بدأت تشعر بالخوف الشديد تجاه فيروس “كورونا المستجد” الخطير، حيث بدأت تباعاً تغلق كل مقراتها وملاعبها في الفروع كافة؛ لعدم اختلاط الجماهير ومنح فرصة للفيروس بالانتشار، وجاء الدور على زعيم أوروبا ريال مدريد ليسير على نهج ليفربول بطل أوروبا بالنسخة الأخيرة في القرار نفسه. وأعلن فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد، عن إيقاف جميع الأنشطة الرياضية، وإغلاق ملعب سانتياغو برنابيو أمام الجولات السياحية، بسبب فيروس كورونا، وذلك بعد أن أعلن في وقت سابق، عن إصابة أحد لاعبي فريق السلة في النادي بالفيروس. ووجَّه بيريز رسالة، نشرها الموقع الرسمي للنادي الملكي، إلى أعضاء ريال مدريد، مشيراً إلى أن النادي اتخذ جميع التدابير والاحتياطات الممكنة للمساهمة في منع انتشار الفيروس، وامتثل بشكل صارم لجميع الأحكام القانونية وتوصيات السلطات الصحية. Carta de nuestro presidente Florentino Pérez a los socios.#RealMadrid— Real Madrid C.F. (@realmadrid) March 18, 2020 وقرر النادي تعليق النشاط الرياضي، سواء التدريبات أو المباريات، كما تم إغلاق مكاتب خدمة الأعضاء وملعب البرنابيو أمام جولات السائحين، في حين أُلغيت جميع أنشطة مؤسسة ريال مدريد. وأشار بيريز في رسالته، إلى أن ريال مدريد سيواصل عمله لتلبية احتياجات أعضائه، والإجابة عن تساؤلاتهم من خلال مكتب خدمة الأعضاء عبر الإنترنت. وكان الاتحاد الإسباني لكرة القدم قد قرر إيقاف مسابقة الليغا حتى مطلع أبريل/نيسان المقبل، بسبب فيروس كورونا، وعدم ترك الفرصة لتفشِّي العدوى بين جميع اللاعبين والجماهير التي ستحضر تلك المباريات. وكان ليفربول قد أصدر بياناً نشره على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أكد خلاله سلامة وصحة الجماهير والموظفين لدى النادي، بالإضافة إلى قرار إغلاق المطعم الرسمي للنادي، وإغلاق متحف ليفربول، بداية من 18 مارس/آذار وحتى 4 أبريل/نيسان المقبل. وتأتي تلك القرارات من جانب نادي ليفربول، ضمن الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا، حيث سبقها تجميد مسابقة الدوري الإنجليزي حتى إشعار آخر. IMPORTANT NOTICE Please read the latest information from LFC Retail regarding our stores and trading operations in response to COVID-19. Keep updated at @LFCRetail and https://t.co/07ypMmY5y6 for further information. pic.twitter.com/nf0khI7iAY— Liverpool FC Retail (@LFCRetail) March 17, 2020 وأوضح ليفربول في بيانه، أنه يدرك شعور المشجعين بخيبة أمل من جراء تلك القرارات، لكنه في الوقت نفسه يؤكد أن سلامة وحماية الجماهير واجبة، وأشار البيان إلى أن المتجر الخاص بليفربول سيبقى مفتوحاً، أما بالنسبة لمتاجر الأندية خارج المملكة المتحدة وأيرلندا، فيُرجى من الداعمين التحقق من المعلومات المحلية. واختتم البيان بأنه سيتم أيضاً تعليق جميع الأحداث التي ليست أيام المباريات خلال هذه الفترة المعلنة؛ حرصاً منه على سلامة جماهير الريدز من ذلك الفيروس الخطير الذي داهم كرة القدم في مقتل بالفترة الأخيرة.