مذيعون لبنانيون يودّعون الجمهور على الهواء: نلقاكم في حلّة جديدة

مساء أمس ودّع الإعلامي اللبناني بسام أبو زيد قناة "المؤسسة اللبنانية للإرسال إنترناشونال LBCI" بعد 31 عاماً قضاها في المحطة، تحوّل خلالها إلى أحد أشهر المراسلين ومقدمي نشرات الأخبار في لبنان

مذيعون لبنانيون يودّعون الجمهور على الهواء: نلقاكم في حلّة جديدة

مساء أمس ودّع الإعلامي اللبناني بسام أبو زيد قناة "المؤسسة اللبنانية للإرسال إنترناشونال LBCI" بعد 31 عاماً قضاها في المحطة، تحوّل خلالها إلى أحد أشهر المراسلين ومقدمي نشرات الأخبار في لبنان. وودّع أبو زيد جمهور القناة في نهاية نشرة الأخبار يوم أمس، وأوضح في كلمته أنّه سيغادر لبنان، بسبب الأزمة الاقتصادية، مؤكداً أنه ليس مهاجراً، بل سيسافر للعمل، ويعود، وأن أسرته ستبقى في لبنان. ولم يعلن الإعلامي اللبناني عن وجهته على الهواء، لكنه سبق أن أكد قبل شهر تقريباً في أكثر من حديث إعلامي أنّه سيسافر إلى دبي للعمل في قناة "العربية الحدث".

الأسبوع الأخير كان قد شهد كذلك موجة خروج من قناة Otv التابعة لـ"التيار الوطني الحرّ".

فالمراسلة والمذيعة  لارا الهاشم أعلنت ليلة أمس على الشاشة عن مغادرتها المحطة متوجّهة نحو LBCI مطلع الشهر المقبل، بعد 13 عاماً من العمل في المحطة. ونفت الهاشم أن يكون هناك أي خلاف مع إدارة القناة البرتقالية، بل إن سبب مغادرتها هو البحث عن فرصة جديدة في عالم الإعلام. 

وغادرت جوزيفين ديب المحطة نفسها، عائدةً أدراجها إلى القناة التي بدأت فيها مسيرتها التلفزيونية أي "الجديد". وواجهت ديب حملة هجوم واسعة من قبل مناصري "التيار الوطني الحرّ" الذين طالبوا بفصلها، بسبب هجوم زوجها، الإعلامي رياض قبيسي، المستمرّ على التيار، واتهامه بالتورط بملفات فساد، عبر قناة "الجديد". وفي نهاية حلقة برنامج "رح نبقى سوا" ليلة أمس، ودّعت ديب جمهور المحطة على الهواء شاكرة كل من رافقها خلال مسيرتها.

وقبل أقلّ من شهر استقال المذيع اللبناني، وسيم عرابي، من تلفزيون لبنان (القناة الرسمية الوحيدة في البلاد)، مباشرةً على الهواء، بعد 11 عاماً من العمل فيه، معلناً قراره الهجرة من لبنان الذي قال إنّه بات "مقبرة الأحلام"، مضيفاً للطبقة السياسية اللبنانية: "قرفت منكم".