مرسيليا يرد ببيان رسمي على اتهامات نيمار بالعنصرية

قررت إدارة نادي أولمبيك مرسيليا الدفاع، عن نجمها الإسباني ألفارو غونزاليس، الذي اتهمه البرازيلي نيمار دا سيلفا مهاجم باريس سان جيرمان بالعنصرية في مواجهة "الكلاسيكو" الفرنسي، التي انتهت بفوز فريق الجنوب بهدف نظيف على بطل الدوري بالموسم الماضي

قررت إدارة نادي أولمبيك مرسيليا الدفاع، عن نجمها الإسباني ألفارو غونزاليس، الذي اتهمه البرازيلي نيمار دا سيلفا مهاجم باريس سان جيرمان بالعنصرية في مواجهة "الكلاسيكو" الفرنسي، التي انتهت بفوز فريق الجنوب بهدف نظيف على بطل الدوري بالموسم الماضي .

وجاء في بيان نادي مرسيليا: "مدافعنا ألفارو غونزاليس ليس عنصرياً. لقد أظهر أنه ليس كذلك من خلال سلوكه اليومي داخل الفريق، وقد أكد زملاؤه هذا الأمر أيضاً"، في إشارة واضحة لنفي ما قاله البرازيلي نيمار دا سيلفا.

وكان نادي باريس سان جيرمان، قد نشر بياناً رسمياً في موقعه قال فيه "ليس هناك مكان للعنصرية في المجتمع، أو كرة القدم، أو في حياتنا"، مطالباً في الوقت ذاته "الجميع برفض أي شكل من أشكال العنصرية".

وحصل البرازيلي نيمار دا سيلفا على بطاقة حمراء في كلاسيكو الكرة الفرنسية، بعدما رجع حكم المباراة إلى تقنية الفيديو المساعد "فار"، من أجل رؤية ما حدث بين مهاجم باريس سان جيرمان والمدافع ألفارو غونزاليس.

ولم يكتفِ نيمار بما كتبه على حسابه الرسمي في "تويتر"، بل نشر رسالة قوية دعا فيها إلى نبذ العنصرية ومكافحتها، فيما طالب مسؤولي الكرة القدم تحمل مسؤولياتهم ومعاقبة جميع العنصريين في الدوري الفرنسي.

يذكر أن المباراة، قد انتهت بأحداث درامية، بعدما شهدت طرد ثلاثة لاعبين من سان جيرمان، نيمار ولافين كورزاوا والأرجنتيني لياندرو باريديس، مقابل اثنين من مرسيليا هما جوردان أمافي، وداريو بينيديتو.